النيابة التركية تطالب بالسجن المؤبد مرتين لقاتل عروبة وحلا بركات

طالبت النيابة التركية أمس الجمعة 22-12-2017 بإنزال عقوبة السجن المؤبد مرتين بحق المتهم بقتل الناشطة والصحفية السورية عروبة بركات، وابنتها الصحفية حلا في إسطنبول قبل عدة أشهر.

وذكرت وسائل الإعلام التركية أن المدعي العام وجه تهمة القتل المتعمد للجاني، بعد اعترافه شفهياً بقتل عروبة وابنتها، وبعد أن أثبتت التحقيقات تورطه بالجريمة.

ووفقاً لوكالة "الأناضول" التركية، فقد اعترف المدعو (أ.ب) قريب "عروبة بركات"، الموقوف في إسطنبول للاشتباه في قتلها وابنتها "حلا" بأنه المسؤول عن ارتكاب الجريمة.

وقال المتهم أمام قاضي محكمة الصلح والجزاء المناوبة في إسطنبول، "أنا من قتل عروبة وحلا بركات، أعترف بذلك، وكلاهما أقربائي، وعروبة تكون ابنة عم أبي".

ونفى (أ.ب) "وجود أي جهة دفعتني للقيام بالجريمة.."، معبراً عن ندمه للقيام بذلك. 

وأوقفت قوات الأمن التركية المدعو (أ.ب) نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، في ولاية بورصة، للاشتباه بضلوعه في الجريمة، وكانت الشرطة التركية قد عثرت في 22 من الشهر ذاته، على جثتي عروبة بركات (60 عاماً) وابنتها حلا (22 عاماً)، في منزلهما بمنطقة إسكودار في القسم الأسيوي من مدينة إسطنبول.