إصابة 3 مراسلين بقصف جوي على ريف إدلب

أُصيب 3 مراسلين اليوم الخميس 11-1-2018، جراء قصف جوي أثناء تغطيتهم للمعارك والقصف في ريف إدلب الجنوبي الشرقي وريف حماة الشرقي.

وقال مسؤول قسم المراسلين بقناة "الجسر" الفضائية نورس العرفي، لموقع رابطة الصحفيين السوريين، إن مراسل القناة في ريف حماة عبد القادر العبدو (34 عاماً)، تعرض لإصابة طفيفة في قدمه اليسرى جراء غارة للطيران الحربي بالقنابل العنقودية على مكان وجوده ومراسلين آخرين بالقرب من قرية الخوين جنوب شرق إدلب أثناء تغطيتهم للمعارك الدائرة بين قوات النظام وفصائل المعارضة في المنطقة.

وأضاف العرفي أن العبدو أُصيب في قدمه، وتم نقله إلى أحد المستشفيات في المنطقة وحالته الصحية مستقرة، مشيراً إلى أن القصف الجوي أسفر أيضاً عن إصابة كل من مراسل وكالة "قاسيون" للأنباء عبد القادر البكري (28 عام)، ومراسل قناة "اليوم" حسين الطويل.

وأفاد الناشط الإعلامي تركي السويد لموقع الرابطة بأن "البكري" أصيب جراء القصف بعدة شظايا في صدره وبطنه وكتفه، لافتاً إلى أن إصابته ليست بالخطرة، حيث تم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.

يشار إلى أن المركز السوري للحريات الصحفية في رابطة الصحفيين السوريين وثق في تقريره الدوري الصادر عن شهر كانون الأول / ديسمبر 2017، وقوع 12 انتهاكاً بحق الإعلام في سوريا، كان النظام السوري مسؤولاً عن ارتكاب 3 منها.