إصابة مراسل "أورينت" في الغوطة الشرقية

أُصيب مراسل قناة "أورينت" محمد عبد الرحمن، اليوم الأربعاء 7-2-2018، بجروح جراء قصف للطيران الحربي التابع للنظام السوري على الغوطة الشرقية المحاصرة بريف دمشق.

وقال مراسل القناة في الغوطة الشرقية أيضاً، هادي المنجد،  لموقع رابطة الصحفيين السوريين، إن "عبد الرحمن" أصيب بجروح في رأسه وقدمه، إثر غارات جوية استهدفت مكان وجوده في مدينة دوما أثناء بثه لفيديو مباشر على "فيسبوك" يرصد فيه القصف الجوي على المدينة.

وأضاف المنجد أن حالة "عبد الرحمن" الصحية جيدة، حيث تم تأجيل العملية الجراحية لإزالة الشظايا من وجهه وقدمه إلى وقت لاحق بسبب كثرة الإصابات بين المدنيين في المستشفى، مشيراً إلى أن مدير عربة البث التابعة للقناة أصيب أيضاً في القصف.

الجدير بالذكر أن المركز السوري للحريات الصحفية في الرابطة كان قد وثق إصابة "عبد الرحمن" في تشرين الثاني/ نوفمبر 2017 أثناء تغطيته للمعارك على جبهة إدارة المركبات بالغوطة الشرقية، كما وثق الشهر الماضي إصابة 3 مراسلين لقناة "أورينت"، وهم: (يمان السيد في الغوطة الشرقية، شاهر سماق في سراقب بإدلب، وباسل الغزاوي في درعا) .