إصابة ناشط إعلامي جراء غارات جوية على الغوطة الشرقية

أُصيب الناشط الإعلامي رضا الدمشقي، بجروح أمس الأربعاء 21-2-2018، جراء غارات لطيران - يرجح أنه روسي-  على الغوطة الشرقية المحاصرة بريف دمشق.

ويعمل الدمشقي ضمن الكادر الإعلامي في "تنسيقية مدينة دوما"، بالإضافة إلى عمله بشكل مستقل مع وكالة "سمارت" للأنباء، وبدأ نشاطه الإعلامي منذ 4 سنوات، وهو من مواليد عام 1998.

وقال "الدمشقي" لموقع رابطة الصحفيين السوريين إنه تعرض لإصابة في يده اليمنى إثر غارة للطيران الحربي الروسي استهدفت مكان وجوده أثناء توثيقه للقصف على مدينة دوما في الغوطة الشرقية، مشيراً إلى أن إصابته طفيفة وحالته الصحية مستقرة.

وأسفرت حملة القصف الكثيفة لقوات النظام السوري وحلفائها على مدن وبلدات الغوطة الشرقية خلال الأيام القليلة الماضية عن مقتل اثنين من الكوادر الإعلامية وإصابة آخر، بالإضافة إلى سقوط مئات القتلى والجرحى من المدنيين.