درعا.. مجهولون يقطعون طريق ناشط إعلامي ويسرقون معداته

تعرض الناشط الإعلامي معاذ الزعبي، أمس الجمعة 2-03-2018، للسرقة من قبل مجهولين اعترضوا طريقه في ريف درعا.

ويعمل "الزعبي" مراسلاً لقناة "اليوم" الإخبارية، وهو من مواليد عام 1997 في بلدة المسيفرة بريف درعا الشرقي.

وقال الناشط الإعلامي أبو محمود الحوراني، لموقع رابطة الصحفيين السوريين إن شخصين ملثمين اعترضا طريق "الزعبي" الذي كان يستقل دراجته النارية شمال بلدة المسيفرة، وأطلقوا الرصاص في الهواء مما أجبره على التوقف.

وأضاف "الحوراني" أن الشخصين أقدما على سرقة الدراجة النارية والكاميرا التي كانت بحوزة "الزعبي" تحت تهديد السلاح، ومن ثم تركوه يمضي في طريقه دون أن يلحقا به أي أذى، مشيراً إلى أن "الزعبي" كان بصدد إعداد وتصوير تقرير للقناة.

يشار إلى أن مجموعة مسلحة مؤلفة من 8 أشخاص كانت قد اعترضت أول أمس طريق الناشط الإعلامي محمد صبيح، في ريف إدلب الجنوبي، وصادروا جهاز الكمبيوتر المحمول الخاص به، وهاتفه النقال.