الحكم بالمؤبد مرتين لقاتل عروبة وحلا بركات

أصدرت محكمة الجزاء الخامسة في مدينة إسطنبول التركية، أمس الثلاثاء 13-03-2018، قراراً يقضي بالسجن المؤبد مرتين، بحق "أحمد بركات"، قاتل الناشطة والصحفية السورية عروبة بركات، وابنتها الصحفية حلا.

وذكرت وكالة "الأناضول" للأنباء أن المحكمة أدانت "أحمد" بتهمة "القتل العمد"، عقب الاستماع إلى إفادته بحضور محاميه، وقضت بسجنه مؤبدين، أحدهما مشدد.

وكانت النيابة التركية قد طالبت في كانون الأول/ ديسمبر الماضي بإنزال عقوبة السجن المؤبد مرتين بحق المُدان "أحمد" الذي اعترف في أكتوبر/تشرين الأول 2017 بقتل قريبتيه "عروبة" (60 عاماً) و"حلا" (22 عاماً)، داخل شقتهما في القسم الآسيوي من إسطنبول، في أيلول/ سبتمبر من العام نفسه.

وأوقفت السلطات التركية القاتل نهاية أيلول الماضي، في ولاية بورصة، بعد تحقيقات قادت للاشتباه بضلوعه في الجريمة، بعد أيام من اكتشاف تعرض المغدورتين للقتل.