إدلب.. "تحرير الشام" تطلق سراح ناشط إعلامي بعد اعتقال دام لـ(8) شهور

أطلقت "هيئة تحرير الشام"، اليوم الأربعاء 6 آذار/ مارس 2019 سراح الناشط الإعلامي محمد فضل الجانودي المعروف باسم "محمد الشامي"، بعد اعتقاله لأكثر من (8) شهور في محافظة إدلب.

ويعمل "الجانودي" مع وكالة "قاسيون" للأنباء، وهو من مواليد عام 1995 في قرية الناجية بريف جسر الشغور الغربي، متزوج ولديه طفلان.

وقال الناشط الإعلامي محمد عادل بليلو، لموقع "رابطة الصحفيين السوريين"، إن "تحرير الشام" أطلقت سراح "الجانودي" ظهر اليوم، لعدم ثبوت التهم الموجهة إليه.

واعتقلت الهيئة "الجانودي" في 24 حزيران/ يونيو 2018 من مكان إقامته في مخيم للنازحين بريف إدلب الغربي وصادرت كاميرته الخاصة وهاتفه، بتهمة التصوير بدون الحصول على إذن لاحتفال يجمع أطفالاً من الجنسين بالإضافة إلى مدربين ومدربات، الأمر الذي تعتبره الهيئة "مخالفاً ويساعد على الاختلاط بين الجنسين".

يذكر أن المركز السوري للحريات الصحفية في رابطة الصحفيين السوريين، وثّق في تقرير الدوري الصادر عن شهر شباط/ فبراير الماضي وقوع (9) انتهاكات ضد الإعلام في سوريا، (5) منها وقعت في محافظة إدلب.