إصابة الناشط الإعلامي فادي شباط بقصف لطيران النظام السوري على أريحا جنوب إدلب

أصيب الناشط الإعلامي فادي محمد خير شباط، اليوم السبت 27 تموز/ يوليو 2019، بجروح طفيفة جراء غارات لطيران النظام السوري على مدينة أريحا جنوب إدلب.

ويعمل "شباط" بشكل مستقل مع موقع "اقتصاد مال وأعمال السوريين"، وعمل سابقاً مع عدة وكالات ومواقع إخبارية محلية، وهو من مهجري جنوب دمشق إلى الشمال السوري، ومن مواليد عام 1986 في مدينة دمشق. 

وقال "شباط" لموقع رابطة الصحفيين السوريين، إنه تعرض لإصابة بجروح طفيفة في الرأس بشظايا زجاجية تطايرت جراء غارة استهدفت المبنى الذي يقطن فيه بمدينة أريحا، ليتم إسعافه إلى المستشفى ويتلقى العلاج.

وأشار إلى أن حالته الصحية جيدة، وأنه عاد فور تلقيه العلاج اللازم لتغطية آثار الغارات على الموقع المستهدف، حيث وقعت مجزرة مروعة بحق المدنيين راح ضحيتها (11) قتيلاً و(22) جريحاً بحسب ما وثقت فرق الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء".

يشار إلى أن المركز السوري للحريات الصحفية كان قد وثق في تقرير خاص صدر في 20 تموز الحالي وقوع 46 انتهاكاً بحق الإعلام في سوريا خلال النصف الأول من عام 2019، كانت النظام السوري مسؤولاً عن ارتكاب 17 منها.