"تحرير الشام" تطلق سراح الناشط الإعلامي أحمد رحال

أطلقت "هيئة تحرير الشام"، اليوم الخميس 19 أيلول/ سبتمبر 2019، سراح الناشط الإعلامي أحمد رحال، بعد أن اعتقلته من مكان إقامته في مدينة إدلب الأسبوع الماضي.

ويعمل "رحال" مراسلاً لموقع "الدرر الشامية"، وعمل سابقاً على تغطية القصف والمعارك في مختلف مناطق ريف إدلب، وهو من مواليد بلدة محمبل بريف إدلب الغربي، متزوج ولديه طفل.

وقال مصدر محلي في إدلب -طلب عم الكشف عن اسمه- لموقع رابطة الصحفيين السوريين، إن "تحرير الشام" أطلق سراح "رحال" دون إحالته إلى القضاء التابع لها.

وأضاف المصدر أنه تم الافراج عن "رحال" بعد أن اجتمع به مسؤول العلاقات الإعلامية في "تحرير الشام"، وأوضح له أنه قام بأعمال وارتكب أخطاء جعلت منه طرفاً منحازاً لجهة دون أخرى، وأبعدته عن صفته كناشط إعلامي، ومهمته المتمثلة بأن يكون على مسافة واحدة من كافة التيارات والفصائل الموجودة على الأرض.

وفي 11 أيلول الحالي اعتقلت قوة أمنية تابعة لـ"تحرير الشام" "رحال" من منزله في مدينة إدلب واقتادته إلى جهة مجهولة، بعد أن صادرت جميع معداته الإعلامية.

يذكر أن المركز السوري للحريات الصحفية في الرابطة كان قد وثق وقوع (5) انتهاكات بحق الإعلام في سوريا خلال شهر آب/أغسطس الماضي، كانت "تحرير الشام" مسؤولة عن ارتكاب (3) منها.