زمالة للصحفيات حول حقوق الإنسان تستقبل التقديمات

تستقبل المؤسسة الإعلامية العالمية للمرأة (IWMF) التقديمات في زمالة إليزابيث نوفر، والتي مُنحت هذا الاسم نسبةً للفائزة بجائزة الشجاعة في الصحافة والخاصة بـ (IWMF) لعام 1998، والمراسلة في صحيفة "بوسطن جلوب" الأميركية والتي قتلت في العراق في أيار/ مايو 2003.
 
ويمكن للصحفيات اللواتي يعملن في وسائل الإعلام المتنوعة سواء المقروءة أو المرئية أو المسموعة أو عبر الإنترنت، وممن يركّزن على حقوق الإنسان والعدالة الاجتماعية التقديم للحصول على زمالة لمدة عام، وذلك في موعد أقصاه 20 آذار/مارس الحالي.
 
وستمضي الصحفية التي يتم اختيارها سنة دراسية في برنامج مفصل مع إمكانية الوصول إلى مركز "إم آي تي" للدراسات الدولية ووسائل الإعلام مثل "بوسطن جلوب" و"نيويورك تايمز".
 
وعلى الراغبات في التقديم أن يكون لديهن خبرة في الصحافة لا تقلّ عن ثلاث سنوات، وإتقان اللغة الإنكليزية كتابةً ومحادثةً للذين لم يولدوا في بلد لغته الأم هي الإنجليزية أمر ضروري للمشاركة والاستفادة الكاملة من البرنامج. كما يمكن للصحفيات المستقلات التقديم.
 
وستغطي الزمالة المصاريف مثل تذاكر الطيران والإقامة والتأمين الصحي، بالإضافة إلى تقديم راتب شهري.
 
لمزيد من المعلومات، انقر هنا.
 
المصدر: شبكة الصحفيين الدوليين