منح تدريبية من ICFJ حول شؤون اللاجئين في زمن كورونا

مصدر الصورة: ICFJ

يقدم المركز الدولي للصحفيين (ICFJ) بالتعاون مع مشروع فيسبوك للصحافة، برنامجاً تدريبياً جديداً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لمساعدة الصحفيين العرب لإنتاج قصص ذات جودة عالية والتي ستسلط الضوء على الوقائع الغير معلنة عن الحياة في مخيمات اللاجئين وسط انتشار وباء كورونا (COVID-19).

يزود البرنامج الصحفيين والصحفيات في البلاد المكتظة بتجمعات كبيرة من اللاجئين كما هو حاصل في كل من لبنان والأردن والعراق، مع التركيز على العواقب المباشرة وغير المباشرة لـ COVID-19 على مجتمع يعاني أصلاً من مشاكل كبيرة بهدف ضمان عدم نسيان هذه المجتمعات غير المحصنة لمواجهة الآثار الكارثية للوباء العالمي.

يتضمن البرنامج -الذي سيقدم مرتين ويتكون كل برنامج من مرحلتين، وكلا البرنامجين متطابقان- دورة مكثفة على الإنترنت مدتها أربعة أسابيع تقدم مزيجًا من التدريب النظري والعملي للصحفيين المحترفين والمستقلين والمراسلين. سيتم تقديم الدورة مرتين إلى ما مجموعه 120 صحفيًا في عام 2020.

كما يتضمن الإبلاغ عن المنح لدعم الصحفيين وهم ينتجون قصصًا متعمقة ومقنعة تركز على تأثيرات COVID-19 على مجتمعات اللاجئين. إضافةً إلى توجيه وإرشاد مخصص لتمكين المشاركين من تطبيق مهاراتهم والاستفادة من منحهم لإنتاج قصص عالية الجودة.

ويمكن للصحفيين الذين يشاركون في الدورة التدريبية المكثفة على الإنترنت ويكملون جميع متطلباتها التقدم بطلب للحصول على المنح عن طريق تقديم اقتراح قصير حول قصة يريدون تغطيتها باستخدام مهاراتهم المكتسبة.

سيمنح ICFJ ما مجموعه 17 منحة بحد أقصى 1500 دولار أمريكي لكل منحة وذلك لمساعدة الصحفيين على تغطية مصاريف شخصية وكذلك نفقات المعدات والموارد اللازمة لإنتاج قصص متعمقة ومقنعة تركز على آثار COVID-19 على مجتمعات اللاجئين.

المؤهلون للمشاركة في البرنامج هم المراسلون المهتمون بتسليط الضوء على قصص اللاجئين، لكنهم يفتقرون إلى الموارد والقدرات، والمهنيون الإعلاميون الذين يعملون على تغطية أوضاع اللاجئين، والصحفيون من داخل مخيمات اللاجئين، والمراسلون المستقلون والمستقلون الذين استأجرتهم غرف الأخبار المحلية لتقديم تقارير عن مجتمعات اللاجئين.

الموعد النهائي للتقديم إلى البرنامج هو الجمعة 31 تموز/ يوليو 2020، يمكنك التقديم من هنا. ولن يتم النظر في الطلبات المتأخرة أو غير المكتملة. سيتم إعلام المتقدمين للمشاركة بالبرنامج عبر البريد الإلكتروني.


للمزيد من المعلومات، اضغط/ي هنا.